Messe À Ste Marie-Majeure Pour Les 100 Ans De L'Institut Pontifical Oriental © L'Osservatore Romano

عون الكنيسة المتألّمة تناضل من أجل المسيحيين المضطَهَدين

بيان صحفيّ

Share this Entry

يوجد اليوم أكثر من 200 مليون مسيحي حول العالم يعجزون عن ممارسة دينهم بحريّة، وأكثر من 80 دولة لا تضمن حقّهم الأساسي بالحريّة الدينية. في عام 2019، دافعت عون الكنيسة المتألّمة عن صوت هؤلاء المسيحيين المضطهدين أمام مؤسسات مثل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي. وقد جمعت في العام نفسه، مع 23 مكتبًا وطنيًا وأكثر من 330.000 متبرّعًا من جميع أنحاء العالم، أكثر من 106 مليون يورو من المساعدات، وهو مبلغ مماثل إلى ذاك الذي جمعته في السنة السابقة.

كاهن واحد من أصل 10 في العالم تدعمه عون الكنيسة المتألّمة

دعمت المنظمة 5،230 مشروعًا، أي أكثر بِ 211 عن عام 2018، لتلبية الاحتياجات المتعددة في 139 دولة، خاصة في أفريقيا والشرق الأوسط، بمبلغ 75.9 مليون يورو.

دعمت عون الكنيسة المتألّمة 40،096 كاهنًا (واحد من كل عشرة في جميع أنحاء العالم) ، وأكثر من 13000 راهبة تعشن في مناطق الحرب، في الأحياء الفقيرة في المناطق الحضرية أو في المناطق النائية في الجبال أو الغابة، وأكثر من 16200 من الإكليريكيين (1 من 7 في جميع أنحاء العالم).

تكثّف عون الكنيسة المتألّمة مشاريعها في أفريقيا، بالأخصّ في جمهورية الكونغو الديمقراطية. وقد قامت المؤسسة بتمويل 264 مشروعًا بقيمة إجمالية تبلغ 3 ملايين يورو في نيجيريا والكاميرون وبوركينا فاسو، حيث يتسبب الإرهاب الجهادي بدمار بين السكان.

الحفاظ على الوجود المسيحي في سوريا والعراق

خُصِّص ما نسبته 22.1٪ من التبرّعات لدعم الأقليّات المسيحية في الشرق الأوسط التي تتعرض حياتها للخطر. في سوريا، التي لا تزال تعاني من الحرب، مولّت عون الكنيسة المتألّمة 132 مشروعًا بقيمة إجمالية تبلغ 7.6 مليون يورو تقريبًا، ركّزت على الطوارئ ومساعدات البقاء على قيد الحياة. في العراق، بعد إعادة بناء أكثر من 6000 منزل، أطلقت عون الكنيسة المتألّمة مرحلة جديدة لإعادة بناء أماكن العبادة والأديرة، بما في ذلك كاتدرائية الطاهرة في قرقوش، أكبر كنيسة مسيحية في البلاد.

في أوروبا، كانت أوكرانيا أيضًا إحدى أولويّات عون الكنيسة المتألّمة فقامت بما يقارب 300 مشروع وخصّصت أكثر من 4 ملايين يورو في العام 2019.

في أمريكا اللاتينية، بعد البرازيل، أصبحت فنزويلا الدولة التي تتلقى أكبر قدر من المساعدات بسبب وضعها السياسي والاقتصادي الحرج.

في القارة الآسيوية، أعطت عون الكنيسة المتألّمة أولويّة لباكستان والهند، حيث يهدد التعصب الديني الإسلامي أو الهندوسي الحياة اليومية للمسيحيين.

باكستان: اختطاف مئات النساء المسيحيات وأسلمتهنّ بالقوّة

بعد آسيا بيبي، التي أصبحت أيقونة تجاوزات قانون مكافحة التجديف في باكستان، تنبهّت عون الكنيسة المتألّمة إلى حالات اختطاف الفتيات المسيحيات وأسلمتهنّ بالقوّة، ومن بينهنّ هوما يونس، البالغة من العمر 14 عامًا. اختُطفت الفتاة في 19 تشرين الأوّل 2019، وقامت والدتها بتوجيه نداء إلى المجتمع الدوليّ عبر عون الكنيسة المتألّمة.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانيّة. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير