Cumulus Sur L'Océan Atlantique, Salvador, Bahia, Brésil @ Wikimedia Commons / Tiago Fioreze

صلاة على نيّة البحّارة في زمن فيروس كورونا

الحماية من كلّ المخاطر

Share this Entry

في الوقت الذي تصدر فيه الرسالة السنوية لأحد البحر، الذي سيتمّ الاحتفال به في 12 تموز 2020، نشرت الدائرة لخدمة التنمية الشاملة صلاة على نيّة البحّارة.

إليكم الصلاة المستوحاة من رسالة أحد البحر:

أيتها الطوباوية مريم العذراء، يا علامة الوجه الأموميّ لله،

نلتفت إليكِ بثقة بنويّة في زمن الوباء هذا.

احفظي في قلبكِ الطاهر البحّارة والصيّادين وعائلاتهم.

هم يؤمّنون لعائلاتهم من خلال عملهم، الغذاء والضروريّات الأساسيّة.

يا علامة قرب الآب،

ادعميهم في التجارب واحميهم من كلّ المخاطر: العزلة والضغط الجسديّ والعقليّ، والفترات الطويلة التي يقضونها على متن القوارب، بعيدين عن عائلاتهم وأصدقائهم وبلدهم، خائفين من إصابتهم بفيروس كورونا، وتعرّضهم للخطف من قِبل القراصنة والسطو المسلّح.

يا علامة رحمة الإبن،

ساعدي المرشدين الروحيين والمتطوّعين في لاستيلا ماريس على الإصغاء إلى البحّارة،

من خلال السعي إلى تلبية احتياجاتهم الماديّة والروحيّة،

ودعمهم والتخفيف من مخاوفهم،

والدفاع عن حقوقهم الاجتماعية ومكافحة التمييز.

يا علامة خصوبة الروح القدس ومحامية البحّارة،

لتتحقّق العدالة في صفوف وكالات التوظيف والقادة الذين فقدوا ضميرهم، متذرّعين بالوباء

ويلغون التزاماتهم تجاه البحّارة.

اجعلينا نتضامن مع كلّ من فقدوا دخلهم.

يا علامة العزاء والأمل الأكيد،

استقبلي بين ذراعيك ضحايا فيروس كورونا،

بالأخصّ البحّارة الذين انتحروا.

يا نجمة البحر، تضرّعي لأجلنا.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانيّة. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير