Books

Robert Cheaib - www.flickr.com/photos/theologhia

مصر: قلق الكنائس القبطية بعد نشر كتب مقدّسة مغلوطة

وأناجيل منافية للإيمان المسيحي

Share this Entry

عبّر الناطقان باسم الكنيسة القبطية الكاثوليكية والكنيسة القبطية الأرثوذكسية عن قلقهما حيال النشر المتزايد لكتب وُزِّعَت مجّاناً للسكّان، وهي تحمل عناوين تذكّر بالإنجيل أو بالكتاب المقدّس، إلّا أنّ محتواها لا يتماشى مطلقاً مع حقائق الإيمان المذكورة في العهدَين القديم والجديد.

في التفاصيل التي أوردها الموقع الإلكتروني لوكالة فيدس الفاتيكانية، شجب الأب بطرس حليم القبطي (الناطق باسم الكنيسة الأرثوذكسية) النشر المتصاعد لكتب مخادعة تبحث عن لفت انتباه القارىء عبر إدراج عنوان “إنجيل المسيح الأصيل” على غلاف الكتاب، طالِباً من السلطات المختصّة التدخّل لوضع حدّ لأعمال مماثلة هادفة إلى إرباك المؤمنين وخلق توتّر اجتماعي إضافيّ.

ودعا الكاهن أيضاً كلّ فرد إلى اختيار الأناجيل والكتب المقدّسة من دور النشر المرخّص لها، شاجِباً نشر النصوص المغلوطة عبر وسائل التواصل، خاصّة وأنّ النصوص تخفي تزويرات للنصوص البيبليّة، مع الإشارة إلى أنّ بعض تلك النصوص سُمّيت “نسخات أصيلة لعقيدة الرسل”، أو أنّها تظهر بمظهر “القراءات الروحانيّة لإنجيل القدّيس يوحنا”.

من ناحيته، حذّر أيضاً المونسنيور هاني باخوم كيرلس (المسؤول عن التواصل في الكنيسة الكاثوليكية القبطيّة) من الممارسات عينها.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير