Béatification De Carlo Acutis, Capture @ Vatican Media

كارلو أكوتيس، سرّ السعادة الحقيقية

بعد الاحتفال بتطويبه يوم السبت 10 تشرين الأوّل 2020

Share this Entry

كارلو أكوتيس شاهد “السعادة الحقيقية”: هكذا حيّى البابا فرنسيس تطويب الشاب الإيطاليّ ابن الخمسة عشر عامًا في أسيزيّ، يوم السبت 10 تشرين الأوّل، حيث حياته تكشف سرًا: “لا للجمود!”

وقد ذكر ذلك بعيد صلاة التبشير الملائكي يوم أمس الأحد 11 تشرين الأوّل، أمام المؤمنين في ساحة القديس بطرس، وقال: “يوم أمس، تمّ تطويب شاب بالغ من العمر 15 عامًا، كارلو أكوتيس وهو شاب مغرم بالإفخارستيا”.

وشدّد البابا على أنّه لم يكن يعيش في سكون مريح، بل استولى على احتياجات عصره، لأنه رأى وجه المسيح في أضعف حالاته”، مشيرًا إلى الطريقة التي كان يخدم فيها كارلو الفقراء والمشرّدين في الشوارع.

إنه مثال الشبيبة: “تخبر شهادته كلّ شبيبة اليوم أنّ السعادة الحقيقية تكمن في وضع الله في المقام الأوّل، من خلال خدمته في إخوتنا، بالأخصّ الصغار منهم. لنصفّق جميعنا للطوباويّ الشابّ الجديد!”

يصادف اليوم 12 تشرين الأوّل، ذكرى وفاة الشاب كارلو أكوتيس، الذي انتقل إلى السماء في 12 تشرين الأوّل 2006، الذكرى الليتورجيّة الأولى للطوباويّ.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير