ZENIT - Photo HSM

البابا: نحن لم نُخلَق لكي نحلم بالإجازات أو بعطلات نهاية الأسبوع

تغريدة البابا فرنسيس على حسابه الخاص على تويتر

Share this Entry

“نحن لم نُخلَق لكي نحلم بالإجازات أو بعطلات نهاية الأسبوع، وإنما لكي نحقّق أحلام الله في هذا العالم. لقد جعلنا قادرين على أن نحلم لكي نعانق جمال الحياة. وأعمال الرحمة هي أجمل أعمال الحياة” تلك كانت تغريدة البابا فرنسيس على حسابه الخاص على تويتر يوم الاثنين 23 تشرين الثاني.

حدّد البابا الهدف، وهو ليس سوى أعمال الرحمة التي تحدّث عنها بإسهاب في يوبيل الرحمة في العام 2016: “لقد جعلنا الله قادرين على الحلم حتى نعانق جمال الحياة وأعمال الرحمة هي أجمل أعمال الحياة”.

في الرسالة البابوية “رحمة وبؤس” التي أصدرها البابا لمساعدة المعمَّدين على “مواصلة عيشهم في الرحمة بالقوّة نفسها التي عاشوها في يوبيل الرحمة”، قال البابا: “لقد مرّ أكثر من ألفي سنة ولا تزال أعمال الرحمة تظهر صلاح الله”.

أعمال الرّحمة الجسديّة هي:

إطعام الجياع؛

ريّ العطاش؛

كسي العراة؛

استقبال الحجّاج؛

مساعدة المرضى؛

زيارة المساجين؛

دفن الموتى.

أما أعمال الرحمة الروحيّة فهي تعود إلى آباء الصحراء وقد عدّدها القديس توما الأكوينيّ، وهي سبعة:

تقديم المشورة للحائرين؛

تعليم الجهّال؛

تحذير الخطأة؛

تعزية الحزانى؛

مسامحة الإساءات؛

تحمّل الأشخاص المملّين بصبر؛

الصلاة إلى الله على نيّة الأحياء والأموات.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير