Religieuses © www.internationalunionsuperiorsgeneral.org

رئيسات الأديرة يشكرن البابا بعد منح خدمة القارىء والمعاون للنساء

خطوة جديدة لأجل مشاركة النساء في الخدمة الكهنوتيّة

Share this Entry

“شكراً أيّها الأب الأقدس”: عبّر الاتّحاد العالميّ لرئيسات الأديرة عن امتنانه للبابا فرنسيس على الإرادة الرسوليّة الجديدة Spiritus Domini التي فتحت الباب على منح خدمتَي القارىء والمعاون للنساء: “إنّها خطوة جديدة لأجل مشاركة النساء في الخدمة الكهنوتيّة للكنيسة”.

وتعتبر الراهبات أنّ “هذا التغيير هو تثبيت للطريق الذي تسلكه الكنيسة مع الاعتراف بخدمة العديد من النساء اللواتي اعتنَينَ ويعتَنين بخدمة الكلمة والمذبح”… ويمكن أن نقرأ في بيان نُشر بتاريخ 12 كانون الثاني 2021: “في العديد من الأمكنة، النساء وخاصّة المكرّسات منهنّ، ملتزمات في مختلف الرعايا لتلبية نداء حاجات الأنجلة”.

ويتوقّف نصّ الراهبات، كما أورده القسم الفرنسيّ في زينيت، عند عنوان الإرادة الرسوليّة: “القرار للسماح للنساء بتأدية خدمة القارىء أو المعاون إشارة وجواب على “الديناميّة التي تتّسم بها طبيعة الكنيسة”، وهي ديناميّة خاصّة بالروح القدس الذي يُنادي الكنيسة باستمرار إلى الطاعة للوحي والحقيقة”.

وأضافت رئيسات الأديرة: “انطلاقاً مِن العماد والتثبيت بالزيت، نحن الرجال والنساء المُعمّدين، أصبحنا مُشاركين في حياة المسيح ورسالته، وأصبحنا قادرين على خدمة الجماعة. لقد تمّت سيامتنا لأجل بعضنا البعض، رجالاً ونساءً، في علاقة متبادلة”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير