الأمراض النادرة: الفاتيكان يطالب بتقديم العلاج بشكل متساوٍ

رسالة الكاردينال توركسون

Share this Entry

“لا يمكننا بناء مجتمع أكثر إنسانية، حيث لا يشعر أحد بأنه وحيد أو متروك أو مستبعَد إلاّ من خلال ضمان الوصول العادل والشامل للرعاية الصحية والمساعدة للفئات الأكثر ضعفًا”، هذا ما كتبه الكاردينال بيتر توركسون لمناسبة اليوم العالميّ الرابع عشر للأمراض النادرة، الذي تمّ الاحتفال به في 28 شباط 2021.

وشدّد عميد الدائرة لخدمة التنمية البشرية المتكاملة أنّ “الصوم هو الوقت الملائم لنزرع فيه الأمل والمحبّة لأولئك الذين يجدون أنفسهم في ظروف قاسية يعانون فيها ويشعرون بالإقصاء والقلق”.

هذا واستنكر الكاردينال توركسون “القيود والتأخير وأحيانًا انقطاع العلاج أو رفضه” التي يعاني منها الأشخاص المصابون بأمراض نادرة في خلال جائحة كورونا. وناشد بأن يتمكّنوا من “الاندماج في المجتمع… أن يحقّقوا إمكاناتهم… ويشاركوا بنشاط في الحياة العائلية والمهنية والاجتماعية”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير