Indian women

WIKIMEDIA COMMONS

اعتداء في الهند على كاهن وثلاثة مسؤولين مدنيين

الحرية الدينية منتَهَكة في أجزاء كثيرة من الهند

Share this Entry

تم الهجوم على كاهن وثلاثة مسؤولين مدنيين على يد متمرّدين بينما كانوا يجلسون في سيارتهم خارج مركز الشرطة في الولاية الهندية الجنوبية من تاميل نادو وما لبثوا أن نُقل أربعتهم إلى المستشفى إنما يبقى الكاهن الأب خوسيه كانومكوزي مطران أبرشية راماننتابورام في حال خطرة بحسب ما أفاد موقع ucanews.com.

في الواقع، تمّ الاعتداء على الأب كانومكوزي والعلمانيين على يد 35 رجلاً بينما كانوا يتباحثون مع الشرطة بشأن إيقاف كاهن وشخصين آخرين من مركز رعاية تديرها الكنيسة. وقال المتحدّث باسم الأبرشية الأب جونسون فيباتوبارمبيل بأنّ الرجال فرّوا من السيّارة إنما لم يتوقّف الاعتداء. ارتمى الأب كانومكوزي أرضًا وركله المتمرّدون وضربوه على معدته وأرادوا أن يقتلوه من خلال ضربه بصخرة”. جُرّ الرجال وضُربوا على مسافة 2.5 كيلومترًا حتى إنّ هواتفهم سُرقت.

وأما رجال الشرطة وبحسب ما أفاد المتحدّث باسم الأبرشية فلم يجرأوا على التدخّل أو حتى أن يظهروا أو أن يرسلوا سيارة إسعاف. عادوا ببساطة إلى مركز الشرطة. ولصبّ الزيت على النار، قام رجال الشرطة بإيقاف الضحايا ينزفون أمام وسائل الإعلام وكأنهم هم الجناة”. من هنا، أكّد الكاهن بأنّ الحرية الدينية هي منتَهَكة بشكل كامل في أجزاء كثيرة من الهند وبأنّ هذا الهجوم كان مخططًا له من قبل وإلاّ فمن المستحيل أن تجتمع هذه الكثافة من الناس بشكل سريع هكذا.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير