Steve Jurvetson - Flickr - CC BY

البابا يعبّر عن غضبه من وسائل الإعلام لأنها تحوّر موضوع الشمامسة النساء

في المؤتمر الصحافي الذي عقده في طريق عودته من أرمينيا إلى روما

Share this Entry

سُئل البابا في طريق عودته على متن الطائرة البابوية من أرمينيا إلى روما ما إذا كان ألّف لجنة للبحث في مسألة الشمامسة النساء. فردّ البابا بحسب موقع ncronline.org بأنه كان ينوي أن ينشىء فريقًا في خلال اجتماعه في أيار مع الاتحاد الدولي للرؤساء العامين.

انتقد البابا فرنسيس أولاً تغطية وسائل الإعلام للقرار وقد تصدّرت عناوين الصحف الخبر التالي: “الكنيسة تفتح بابها للشمامسة النساء”. وسأل البابا جهارةً: “حقًا؟ لقد غضبت قليلاً من وسائل الإعلام لأنها لا تقول حقيقة الأمر للناس. لقد قال البابا فرنسيس بإنّ النساء المتدينات قد طلبن منه أن يدرس الأمر “لا شيء أكثر من ذلك”.

ثم تابع البابا ليقول بإنه سأل بعد الاجتماع الكاردينال جيرهارد مولر، عميد مجمع عقيدة الإيمان في الفاتيكان والأخت كارمن ساموت ليشكّلا قائمة بالأشخاص الذين يرغبون أن يعملوا في هذه اللجنة. لقد استجاب كلّ منهما على الفور ويتابع البابا ليوضح: “لا تزال اللائحة لإنشاء اللجنة على مكتبي”.

“أقدّر بأننا درسنا الموضوع كثيرًا في الثمانينيات ولن يكون صعبًا أن نسلّط الضوء اليوم على هذا الموضوع” ذاكرًا دراسة قامت بها اللجنة اللاهوتية الدولية منذ عقود.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير