Audience Générale Du 30 Mai 2018 Athlètes Coréens © Vatican Media

كوريا: البابا وعشرات الملايين يصلّون من أجل أن يتحقق السلام

رسالة من أجل العالم أجمع

Share this Entry

صلّى البابا فرنسيس على نيّة المحادثات التاريخية المتوقّعة أن تدور في الأيام القادمة في سنغافورة بين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون ورئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب يوم الثلاثاء 12 حزيران 2018.

في الواقع، دعا البابا الحاضرين، حوالى 20 ألف حاج، الذين توافدوا إلى ساحة القديس بطرس من أجل المشاركة في صلاة التبشير الملائكي إلى تلاوة “السلام الملائكي” على هذه النية.

وقال: “أودّ مرة أخرى أن أتوجّه إلى الكوريين الأحباء بانتباه خاص من الصداقة والصلاة، متمنيًا أن تساهم المحادثات التي ستجري في الأيام المقبلة في سنغافورة في تطوير مسار إيجابي يضمن مستقبلاً سليمًا لشبه الجزيرة الكورية والعالم أجمع. لنصلِّ معًا للسيدة العذراء، ملكة كوريا، حتى ترافق هذه المحادثات”.

منذ عهد البابا القديس يوحنا بولس الثاني والديبلوماسية الفاتيكانية تعمل لكي يتحقق الحوار من أجل السلام والوحدة في كوريا. وفي هذا السياق، حيّى البابا فرنسيس بطرق مختلفة مشاركة الطرفين في الألعاب الأولمبية وقد قدّم وفد من 15 رياضيًا شابًا من كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية شرحًا رمزيًا للتايكواندو أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم الأربعاء الفائت 30 أيار في ساحة القديس بطرس وناشدوا من أجل السلام عارضين لافتة كُتب عليها: “السلام أثمن من الانتصار”.

وكان قد شكر البابا الرياضيين وقال لهم: “إنها تظاهرة من أجل السلام وهي تمثّل الكوريتين مجتمعتين! إنها رسالة سلام من أجل البشرية جمعاء!”

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير