Epiphanie 2020, angélus, capture @Vatican Media

البابا يتمنّى ميلاداً مجيداً لمسيحيّي الشرق

الذين يحتفلون اليوم بالعيد

Share this Entry

بعد صلاة التبشير الملائكيّ التي ترأسها البارحة في 6 كانون الثاني 2020 من ساحة القدّيس بطرس لمناسبة عيد الدنح، تمنّى البابا فرنسيس ميلاداً مجيداً للكنائس الشرقيّة التي تحتفل بالعيد اليوم في 7 كانون الثاني، مع الفرق الاعتياديّ بين التقويمَين الغربي والشرقي، بناء على ما نقلته الزميلة أنيتا بوردان من القسم الفرنسيّ في زينيت.

“أتوجّه بمعايدة خاصّة للإخوة في الكنائس الشرقيّة، الكاثوليكيّة والأرثوذكسيّة. فكثيراً منهم يحتفلون بميلاد المخلّص. ونتمنّى لهم ولمجتمعاتهم نور المسيح المخلّص وسلامه”.

وبعد هذه الجملة، طلب البابا ممّن كانوا موجودين في ساحة القدّيس بطرس التصفيق لمسيحيّي الشرق.

كما وشجّع البابا أيضاً في تحيّته اليوم العالميّ للطفولة الإرساليّة التي يُحتَفَل بها يوم عيد الدنح قائلاً: “إنّه عيد الأولاد والمرسَلين الصغار الذين يعيشون نداء القداسة، عبر مساعدتهم الأكثر حاجة من إخوتهم في الصلاة والمشاركة”.

وتمنّى للجميع عيداً سعيداً، طالِباً منهم ألّا ينسوا أن يُصلّوا لأجله.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير