Collège Pontifical Éthiopien © Vatican Media

أثيوبيا وإيريتريا: البابا يطالب بحماية المدارس والمستشفيات

على أن تكون حرية الكنيسة الكاثوليكية مصانة

Share this Entry

تمنّى البابا فرنسيس أن تكون حرية خدمة الخير مصانة في الكنيسة الكاثوليكية في أثيوبيا وإيريتريا. وطلب أمام الطلاب ومعلّمي الكلية البابوية الإثيوبية، في 11 كانون الثاني 2020، أن تكون المؤسسات الكاثوليكية التربوية والاجتماعية محمية من أجل الخير والازدهار لهذه الأمم.

لمناسبة مئوية تأسيس الكلية الحالية، دعا البابا إلى استخلاص العبر “من سنوات الآلام” للحرب بين البلدين، وإلى عدم الوقوع من جديد “ضحية الانقسام بين الإثنيات والبلدان التي تتميّز بالجذور المشترَكة”. شجّع الكهنة على تضميد “الجروحات الداخلية” والمساعدة في “مسارات المصالحة، من أجل مستقبل الأولاد والشبيبة في أراضيها.

وذكر أيضًا الهجرة القسرية للشبيبة، معبّرًا عن حزنه من هذا العدد الكبير منهم، المندفعين بالأمل وقد غادروا بلدهم وتعرّضوا للمآسي برًا وبحرًا.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير