البابا مصاب بالزّكام ليس إلاّ

تصريح لمدير دار الصحافة الفاتيكانية

Share this Entry

“لا يزال البابا فرنسيس مصابًا بالزكام ولا يعاني من أعراض أخرى سوى ذلك” هذا ما أشار إليه مدير دار الصحافة الفاتيكانية ماتيو بروني، في 3 آذار 2020 بحسب ما ذكرت الخبر الزميلة آن كوريان من القسم الفرنسي لوكالة زينيت بينما تعاني إيطاليا من انتشار فيروس كورونا.

وأكّد مدير دار الصحافة أنّ البابا يحتفل يوميًا بالقداس إلهي في دار القديسة مارتا ويتابع عن بُعد الرياضة الروحية للكوريا الرومانية التي كان من المفترض أن يشارك شخصيًا فيها إنما امتنع عن ذلك لدواعي إصابته بالزكام.

وكانت قد انتشرت في الآونة الأخيرة مقالات وأخبار تزعم أنّ البابا فرنسيس مصاب بفيروس الكورونا إلاّ أنّه في الحقيقة مصابًا بالزّكام ليس إلاّ.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير