البابا: فلنصلِّ للروح القدس

التحيّات ضمن المقابلة العامة اليوم

Share this Entry

“فلنُصلِّ للروح القدس” هي الدعوة التي وجّهها البابا فرنسيس اليوم للمؤمنين الناطقين بالفرنسيّة خلال المقابلة العامّة التي أجراها صباح اليوم الأربعاء 27 أيار 2020 من مكتبة القصر الرسوليّ في الفاتيكان، بناء على ما نقله لنا الزملاء في زينيت. وقد كرّس الأب الأقدس تعليمه اليوم حول “صلاة الصالحين”، مُشيراً إلى أنّه ينتظر من العنصرة السلام والإنسانيّة والثقة والرجاء.

“أرحّب بالمؤمنين الناطقين بالفرنسيّة. بعد أيّام، سنحتفل بعيد العنصرة. فلنُصلِّ للروح القدس كي يجعل منّا رجال سلام وأخوّة، وليُعِد الثقة والرجاء إلى العالم. فليُبارككم الرب”.

نُشير هنا إلى أنّ البابا سيستعدّ للعنصرة عبر صلاة المسبحة الوردية في حدائق الفاتيكان، وهي صلاة ستختتم الشهر المريمي بعد ظهر يوم السبت 30 أيار بمشاركة العديد من المزارات المريمية من حول العالم. ومساء، ستجمع سهرة صلاة عالميّة الآلاف من المسيحيّين (بقيادة CHARIS أي حركة التجدّد بالروح القدس)، لطلب نعمة عنصرة جديدة، وقد يكون البابا قد أعدّ رسالة خاصّة للمناسبة.

أمّا بالنسبة إلى المؤمنين الناطقين بالإيطالية، فقد ذكّرهم البابا فرنسيس بالاحتفال بالذكرى الليتورجية للبابا القديس يوحنا السادس خلال يومين. “إنّ مِثال أسقف روما الذي بلغ القداسة، يُشجّع كلّ واحد منّا على اعتناق كمال الإنجيل”.

كما ووجّه الحبر الأعظم تحيّة لكبار السنّ والشباب والمرضى والمتزوّجين حديثاً قائلاً: “في جوّ التحضير لعيد العنصرة القريب، أحثّكم على أن تكونوا طيّعين لعمل الروح القدس كي يُنير حياتكم. بركاتي لكم جميعاً”.

Share this Entry

ندى بطرس

مترجمة في القسم العربي في وكالة زينيت، حائزة على شهادة في اللغات، وماجستير في الترجمة من جامعة الروح القدس، الكسليك. مترجمة محلّفة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير