سحاقيات "فيمين" يعتدين على أسقف

خلال محاضرة في بروكسل

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

قامت مجموعة من ناشطات حركة “فيمين” الأوكرانية الأصل بغزو قاعة كان فيها رئيس أساقفة مالين-بروكسل، المونسينيور أندريه-جوزيف ليونارد، يتلو محاضرة. وهاجمت الفتيات النصف-عاريات المطران وأوراقه وبللنه بالماء.

ولم يحرك ليونارد ساكنًا خلال هذا الاعتداء، بل ضم يديه وأغلق عينيه مصليًا.

وبعد أن أنهت الناشطات تعديهنّ تابع رئيس الأساقفة المبلل محاضرته حول فكر الكنيسة بشأن العائلة الزواج، ولما أنهى المحاضرة توجه نحو أيقونة للعذراء مريم وقبلها.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير