الموعد مع الشعب يؤخر البابا عن المواعيد الرسمية

اللحظات الأولى من وصول البابا فرنسيس إلى البرازيل

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

وصل البابا فرنسيس إلى البرازيل، في مطار غالياو – أنطونيو كارلوس يوبيم” في ري ودي جانيرو عند الساعة الثالثة وخمس وأربعون دقيقة، أي قبل ربع ساعة من الوقت المحدد. وكان في استقباله رئيسة الجمهورية السيدة ديلما روسيف، رئيس أساقفة ساو باولو المطران أوراني جواو تمبستا، رئيس أساقفة أباريسيدا ورئيس مجلس أساقفة البرازيل، الكاردينال رايموندو داماشينو أسيس.

وبعد الاستقبال الرسمي استقلت الرئيسة البرازيلية طائرة مروحية باتجاه القصر الجمهوري، بينما اختار البابا أن يمر بسيارة في العاصمة البرازيلية ليحيي المؤمنين والناس.

وسار موكب البابا البسيط دون تدابير أمنية تُذكر سامحًا للمؤمنين أن يوقفوا سيارة البابا فرنسيس وأن يسلموا عليه.

وقد أدى هذا التوقف إلى تأخير قارب الساعة لحفل الاستقبال الرسمي في القصر الرئاسي.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير