general audience

CTV

البابا فرنسيس: "العائلة هي المستشفى الأقرب لشفاء المرضى!"

في تعليمه اليوم عن العائلة والمرض

Share this Entry

“صلوا للمرضى فرديًا أو جماعيًا: العائلة هي المستشفى الأقرب! علموا أولادكم على التضامن مع المرضى…” كل هذه العبارات هي من تعليم البابا اليوم الأربعاء 10 حزيران 2015 حول العائلة والمرضى في أثناء مقابلته العامة مع المؤمنين قائلاً: “أريد اليوم أن أتحدّث عن موضوع المرض في العائلة” مشيرًا الى أنّ العائلة هي “المستشفى الأقرب الذي يساعد على الاهتمام بالمريض وشفائه!”

وحثّ الحاضرين على الصلاة من أجل المرضى إن كان من خلال الصلاة الفردية أو الجماعية منبّهًا الى أنّ المرض هو مناسبة توطّد أواصر العائلة “فحتى أمام الصعوبات التي نتشأ نتيجة الضعف البشري، يمكن للمرض أن يعزز العلاقات بين أفراد العائلة”. كما ودعا الى تعليم الأولاد بأنّ “التضامن” مع المتألمين في العائلة هو أمر جد أساسي قائلاً: “من الضروري أن نعلّم الأولاد أن يتضامنوا مع المرضى وألا يكونوا “مخدَّرين” أمام آلام الآخرين”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من .الجامعة اللبنانية مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير