Angélus Du 11 Novembre 2018, Capture Vatican Media

في الذكرى المئوية للحرب، البابا يطالب بالاستثمار في السلام

أجراس القديس بُطرس قُرعت عند الساعة الواحدة والنصف ظهرًا

Share this Entry

“لنستثمر في السلام، لا في الحرب!” هذا ما حثّ عليه البابا فرنسيس في الذكرى المئوية على ختام الحرب العالمية الأولى.

لقد ذكر هذا الحدث أثناء صلاة التبشير الملائكي التي ترأّسها في ساحة القديس بطرس متذكّرًا سلفه البابا بندكتس السادس عشر الذي وصف هذه الحرب “بالمذبحة عديمة الفائدة” قائلاً: “يصادف اليوم الذكرى المئوية على نهاية الحرب العالمية الأولى، والتي وصفها سلفي بندكتس الخامس عشر “بالمذبحة عديمة الفائدة”.

وأعلن: “لهذا السبب سوف تُدقّ اليوم الأجراس، في الساعة الواحدة والنصف بتوقيت إيطاليا، في جميع أنحاء العالم، وكذلك أجراس كاتدرائية القدّيس بطرس”.

وتابع: “تمثل الصفحة التاريخيّة للحرب العالمية الأولى تحذيرًا شديد اللهجة للجميع، حتى يتمّ نبذ ثقافة الحرب والسعي بكلّ الوسائل المشروعة لإنهاء النزاعات التي لا تزال تتسبّب بسفك الدماء في العديد من مناطق العالم. يبدو أننا لا نتعلّم أبدًا”.

ثم حثّ: “وبينما نصلّي من أجل جميع ضحايا تلك المأساة الرهيبة، لنقول بقوّة: لنعمل من أجل السلام، لا للحرب! وكإشارة رمزية، نأخذ علامة القدّيس مارتن العظيم، الذي نذكره اليوم: لقد قسم عباءته إلى قسمين كي يتشارك بها مع رجل فقير. إنّ عمل التضامن الإنساني هذا يرشد الجميع إلى درب بناء السلام”.

Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصصة في الترجمة من الجامعة اللبنانيّة. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير