البابا يعلن عن موضوع رسالة اليوم العالمي الثالث والعشرين للشبيبة

لورنزاغو دي كادور، 15 يوليو 2007 (ZENIT.org). – تحدث البابا خلال كلمته قبيل صلاة التبشير الملائكي عن “الحب” الذي هو “قلب” الحياة المسيحية. وأعلن أنه قد تطرق إلى هذا الموضوع في الرسالة إلى اليوم العالمي الثالث والعشرين للشبيبة، والتي ستعلن في العشرين من يوليو الجاري: “ستنالون قوة من الروح القدس الذي ينزل عليكم فتكونون لي شهودًا” (رسل 1، 8).

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

وتوجه إلى الشبيبة قائلاً: “أيها الشبان الأعزاء، هذا هو الموضوع الذي أدعوكم للتأمل به في الأشهر المقبلة، لكي تستعدوا لهذا الموعد الكبير الذي سيجري في سيدني، في أوستراليا، بعد سنة، في هذه الأيام من يوليو”.
وشكر البابا الجماعات المسيحية التي تعمل بجهد في أوستراليا من أجل استقبال الشبيبة.
وختم بندكتس السادس عشر بالقول: “أوكل إلى مريم، التي سندعوها غدًا باسم عذراء جبل الكرمل، مسيرة التحضير ومجريات لقاء شبيبة العالم المقبل، الذي أدعوكم، أيها الأصدقاء الأعزاء من كل القارات، أن تشاركوا به بكثرة”.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير