وثيقة حول الأطفال الذين يموتون من دون عماد: البابا يشكر علماء اللاهوت

البابا بندكتس السادس عشر يستقبل أعضاء اللجنة اللاهوتية الدولية

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

روما، 9 أكتوبر 2007 (ZENIT.org) – توجه البابا بندكتس السادس عشر بالشكر إلى اللاهوتيين الذين أصدروا مؤخراً وثيقة تؤكد رجاء الخلاص للأطفال الذين يفارقون الحياة قبل تلقّيهم سرّ العماد.

وقد صدرت الوثيقة باللغتين الإيطالية والإنكليزية عن اللجنة اللاهوتية الدولية في شهر أبريل 2007 (راجع موقع  www.vatican.va).

وخلال استقباله يوم الجمعة الفائت أعضاء اللجنة المجتمعين في أعمال جمعيتهم العامة، ذكّر البابا بأن هذا النص يقوم على نقاط أساسية وهي: “إرادة الله الخلاصية للكون”، و”كونية وساطة المسيح الفريدة”، و”أولوية النعمة الإلهية”، و”طابع الكنيسة الأسراري”.

وتمنى البابا أن يشكل هذا النص “مرجعاً مفيداً لرعاة الكنيسة واللاهوتيين، ومساعدة ومصدر تعزية للمؤمنين الذين عاشوا في عائلاتهم عذاب الموت المفاجئ لأحد أولادهم قبل تلقيه غسل الولادة الجديدة”.

ودعا البابا الحاضرين إلى مواصلة التفكير والبحث في هذا الموضوع.

 

وختم قائلاً: “بالفعل يجب أن ندخل دائماً في العمق لفهم المظاهر المختلفة لمحبة الله التي تجلّت لنا في المسيح، حيال كل البشر، وخصوصاً الأطفال والمعوزين”.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير