دور وسائل الإعلام في بكركي

بيان الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة – لبنان

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

بكركي / لبنان، 24 أكتوبر 2007 (ZENIT.org) –” دور وسائل الإعلام على الصعيدين التربوي والسياسي “، كان موضوع لقاء وفد الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة – لبنان (أوسيب لبنان) مع غبطة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير.

فقد استقبل غبطة البطريرك صفير وفدًا من الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة – لبنان (أوسيب لبنان) برئاسة الأب طوني خضره وضمّ وفدًا من إدارة معرض الإعلام المسيحي ووفدًا من حركة ” شعلة الوحدة والسلام “، حسب ما أفاد به بيان للاتحاد ورد الى وكالة زينيت.

وجاء في البيان بأن الأب خضره عرض الاستعدادات القائمة لافتتاح ” معرض الإعلام المسيحي السادس ” الذي ينظمه الاتحاد سنويًا وهو هذه السنة تحت عنوان ” وسائل الإعلام وتحديات التربية ” ويقام في دير مار الياس-أنطلياس من 29 نوفمبر ولغاية 9 ديسمبر 2007 ويرعاه غبطة البطريرك صفير.

كما أطلع الوفد غبطته على نشاطات ” شعلة الوحدة والسلام ” والتي كان آخرها في مزار سيّدة لبنان في حريصا يومي الخميس والجمعة 11و12 أكتوبر 2007، حيث نظّمت لقاءات صلوات وقداديس تلبية لنداء غبطته والقادة الروحيين ومرافقة للقاءات القيادات المسيحية في بكركي.

كما قدّم وفد الاتحاد إلى البطريرك العدد الأخير من النشرة التي يصدرها وهي تحت عنوان ” وسائل الإعلام والدور الوطني الغائب “. كما عرض معه موضوع العدد الجديد قيد الإعداد ويحمل عنوان: ” وسائل الإعلام وتحديات التربية “.

غبطته أثنى على نشاطات الاتحاد وبخاصة ” شعلة الوحدة والسلام ” وجدّد قبوله برعاية معرض الإعلام المسيحي السادس.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير