نداءات لوضع حد للعنف في هايتي

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

الفاتيكان، الجمعة 11 أبريل 2008 (Zenit.org). – افادت جريدة الأوسيرفاتوري رومانو أن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي-مون، وجه نداء من أجل تهدئة الشعب في هايتي التي تشهد تظاهرات عديدة بسبب ارتفاع الأسعار في البلاد، مطالباً في الوقت عينه بوضع حد لاعمال العنف.

هذا واستولى عدد كبير من الأشخاص يوم الثلاثاء على القصر الرئاسي، ملقين بالحجارة على رجال الشرطة، غير أن قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة استطاعت أن تبدد الجموع ملقية عليهم القنابل المسيلة للدموع.

من جهته وجه رئيس البلاد نداء دعا فيه الى الهدوء. وقال عبر شاشات التلفزيون: “إن مشكلة غلاء المعيشة مشكلة عالمية… ونحن ندفع ثمن السياسات الخاطئة التي طُبِّقت في هايتي من عشرين عاماً”.

وأعلن الرئيس روني بريفال أنه سيلتقي بمستوردي السلع الغذائية في محاولة لخفض اسعار المواد الضرورية. كما وطلب من السكان أن يستهلكوا المنتجات المحلية، الامر الذي قد يؤدي الى حل الأزمة الحالية.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير