البابا يشجع راهبات الأم تريزا دو كالكوتا

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

“على خطى مؤسستهن التي لا تُنسى”

روما، الخميس 17 فبراير 2011 (Zenit.org) – شجع البابا راهبات الأم تريزا دو كالكوتا اللواتي كن حاضرات بأعداد كبيرة في مقابلة الأربعاء العامة في قاعة بولس السادس بالفاتيكان.

وقال: “أحيي بحرارة مرسلات المحبة، وأشكرهن على الشهادة المسيحية السارة التي يقدمنها في مختلف القارات وعلى خطى مؤسستهن التي لا تنسى، الطوباوية تريزا دو كالكوتا”.

تجدر الإشارة إلى أن يوحنا بولس الثاني أعلن تطويب الأم تريزا دو كالكوتا (1910-1997) في روما في 19 أكتوبر 2003. بفضل انتشار عرف قداستها، والنعم التي منحت بشفاعتها، كان يوحنا بولس الثاني قد سمح بفتح دعوى تقديسها، بعد مرور أقل من سنتين على وفاتها. وفي 20 ديسمبر 2002، كان قد وافق على مراسيم فضائلها البطولية وعجائبها.

سنة 1997، كان يبلغ عدد راهبات الأم تريزا حوالي 4000، وكن حاضرات في 610 مؤسسات موزعة في 123 بلداً في العالم.

في مارس 1997، باركت الأم تريزا الرئيسة العامة الجديدة لمرسلات المحبة التي انتخبت مؤخراً، وقامت برحلة إلى الخارج.

وبعد أن التقت بيوحنا بولس الثاني للمرة الأخيرة، عادت إلى كالكوتا وأمضت آخر أسابيعها باستقبال الزوار وتعليم أخواتها. وتوفيت في 5 سبتمبر 1997.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير