أوباما: هذا ما هو عليه البابا فرنسيس…

بكلمات مقتضبة أوباما يتحدث عن البابا

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

أكد باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة عقب لقائه مع البابا فرنسيس يوم أمس 27 آذار أن البابا لا يكتفي فقط بإعلان الإنجيل بل هو يعيشه، وذلك بحسب ما نقلته صحيفة كورييري ديلا سيرا الإيطالية، وأضاف بأنه استوحى من التزامه للعدالة الإجتماعية ومن رسالته للمحبة والرحمة، بشكل خاص للأشخاص الأكثر فقرًا وضعفًا.

“إحدى الصفات التي يتمتع بها البابا وتعجبني كثيرًا هي جرأته في الحديث عن التحديات الإقتصادية والإجتماعية الحالية بطريقة مباشرة، هو يطالب بتذكر الفقراء، والتفكير بالكرامة الفطرية لكل إنسان.” الى جانب ذلك أضاف الرئيس: “على الرغم من أن العولمة ونمو التجارة قد ساهما بخروج الملايين من بقعة الفقر كان البابا على حق حين قال بأن هذا التطور لم يلمس عددًا كافيًا من الناس، لأن كثيرين لم يتقدموا…هو يضع أمام أعيننا خطر الإعتياد على عدم المساواة المتطرف الى درجة قبول الأوضاع وكأنها طبيعية.”

هذا وأردف أوباما:”بسبب تأثيره المعنوي الكبير، تحصل كلمات البابا على الإهتمام، فهو بجملة واحدة يستطيع أن يدفع الناس للتفكير ولإعادة النظر ببعض العادات والبدء بمعاملة بعضهم البعض بشكل أكبر من التعاطف والكرامة.” ومن ثم تحدث الرئيس عن “تواضع” البابا “وأعمال الرحمة” التي يقوم بها. فبالنسبة الى أوباما يقوم المتواضع بالبحث عن إنشاء تواصل ما مع أولئك الذين يأتون أخيرًا، أولئك الذين يعيشون بظروف صعبة وهذا له قيمة تذكر: هو بذلك يقول بأن كل واحد منا له مسؤولية فردية بالعيش بطريقة مستقيمة وفاضلة.”

***

نقلته الى العربية نانسي لحود- وكالة زينيت العالمية

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

Anne Kurian-Montabone

Laurea in Teologia (2008) alla Facoltà di teologia presso l'Ecole cathedrale di Parigi. Ha lavorato 8 anni per il giornale settimanale francese France Catholique" e participato per 6 mese al giornale "Vocation" del servizio vocazionale delle chiesa di Parigi. Co-autore di un libro sulla preghiera al Sacro Cuore. Dall'ottobre 2011 è Collaboratrice della redazione francese di Zenit."

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير