الزيجات في فرنسا تسجل ادنى نسب منذ فترة ما بعد الحرب

سجلت فرنسا عام 2013 أدنى نسبة في الزيجات المختلطة منذ فترة ما بعد الحرب بينما يرتفع عدد الزيجات الثانية وذلك بحسب ما نشره موقع liberation.fr نقلا عن إحصاءات صدرت هذا الأسبوع. ذكرت النتائج أن تراجع عدد الزيجات بلغ 6% بالنسبة للأعداد المسجلة عام 2012. وفي التفاصيل، مع بداية العام 1950 الى 1980 كانت فرنسا تحتفل بما يعادل 300000 زواج، وارتفع العدد عام 1972 ليبلغ ذروته مع 417000 زواج ولكن العدد عاد لينخفض قبيل عام 1984 واستمر بالإنخفاض تدريجيًّا مع العام 2000.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

أشارت الإحصاءات الى أن ما يظهر هو التأخر في الزواج وقلة المتقدمين منه فمثلا 37.5% من النساء الللواتي ولدن عام 1980 تزوجن في الثلاثين بينما كانت النسبة تبلغ 86.7% للنساء اللواتي ولدن عام 1930 في السن عينها. في المقابل أيضًا انخفضت زيجات النساء الصغيرات في السن فمثلا كانت نسبة النساء المولودات عام 1930 واللواتي تزوجن في العشرين من العمر قد بلغت 29% مقابل 1% من النساء المولودات عام 1990.

يبلغ عمر المرأة التي تقدمت من سر الزواج عام 2013 بالإجمال وبحسب ما توصلت اليه الإحصاءات الأخيرة بين 30 و31 سنة بينما كانت في ال20 من عمرها عام 1980. كذلك سجلت 125000 حالة طلاق عام 2013 ما يعادل تقريبًا نصف الزيجات التي تمت في تلك السنة. أما بما يتعلق بقانون الزواج المثلي الذي شرّع عام 2013 سجل 7367 زواج من بينهم 59% من المثليين الذكور، ولكن هذا العدد انخفض عام 2014 ليبلغ 10000 زواج أي ما يعادل 4% من إجمالي الزيجات في فرنسا.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

نانسي لحود

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير