كلمة قداسة البابا بندكتس السادس عشر قبيل تلاوة صلاة "افرحي يا ملكة السماء"

الفاتيكان، الإثنين 14 مايو 2012 (ZENIT.org)- ننشر في ما يلي الكلمة التي ألقاها قداسة البابا بندكتس السادس عشر قبيل تلاوة صلاة إفرحي يا ملكة السماء يوم الأحد 13 مايو 2012.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

***

أيها الإخوة والأخوات الأعزاء،

في ختام القداس الإلهي، تدعونا الصلاة المريمية لأن نجتمع جميعًا روحيًّا أمام صورة العذراء سيدة التعزية المعروضة في هذه الكاتدرائية.

تريد أم الكنيسة، العذراء الكلية الطوبى إراحة أطفالها في أوقات الشدائد الكبيرة والمعاناة. ولقد اختبرت هذه المدينة في أحيان كثيرة معونتها الوالدية. لذلك، اليوم أيضًا، فلنعهد الى شفاعتها جميع الأشخاص والعائلات في جماعتكم الذين هم في حاجة ماسة الى المساعدة.

لنسأل الله أيضًا، بشفاعة مريم، الدعم المعنوي، لتقاوم جماعة أريتزو كما إيطاليا بكاملها إغراء الإحباط، ولتستمدا قوتهما من التقليد الإنساني القوي، وتستئنفا بعزم راسخ، طريق التجدد الروحي والأخلاقي، الذي هو وحده يمكن أن يؤدي الى تحسين حقيقي في الحياة الإجتماعية والمدنية. يمكن لأي شخص، لا بل يتوجب عليه أن يتعاون في هذا الموضوع.

يا مريم، سيدة التعزية، تضرعي لأجلنا!

***

نقلته من الفرنسية الى العربية نانسي لحود- وكالة زينيت العالمية

جميع الحقوق محفوظة لدار النشر الفاتيكانية

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير