الموت الرحيم في فرنسا… مسموح أم ممنوع؟

لامبرت، يبلغ من العمر 39 عامًا تعرّض لحادث سيارة منذ ست سنوات واليوم لا أمل له في العيش بحسب ما أشارت تقارير الأطباء. في 24 حزيران، سيصدر قرار من المحكمة العليا المؤلفة من 17 قاضيًا في فرنسا ما إذا كان الأطباء سينهون حياة لامبرت أم لا.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ومع أنّ الموت الرحيم هو غير شرعي في فرنسا إلاّ أنّ الرئيس فرنسوا هولاند يخطط لتغيير القانون في العام المقبل والسماح للانتحار بمساعدة طبية. في حين عارض أساقفة فرنسا مسألة الموت الرحيم في كانون الثاني 2014 مشيرين إلى وصية الله “لا تقتل” وهي أساس الحياة الاجتماعية باحترام الآخرين بالأخص من هم أكثر ضعفًا.

وأكّد الأساقفة على التناقض الحاصل في المجتمع فكيف تسعى الدولة بمنع الإنتحار في حين تسمح به في حالات أخرى؟  

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ألين كنعان إيليّا

ألين كنعان إيليا، مُترجمة ومديرة تحرير القسم العربي في وكالة زينيت. حائزة على شهادة تعليمية في الترجمة وعلى دبلوم دراسات عليا متخصّصة في الترجمة من الجامعة اللّبنانية. حائزة على شهادة الثقافة الدينية العُليا من معهد التثقيف الديني العالي. مُترجمة محلَّفة لدى المحاكم. تتقن اللّغة الإيطاليّة

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير