بندكتس السادس عشر يلتقي برئيس الجمهورية اللبنانية

الكرسي الرسولي يعبر عن حرصه ودعمه لـ “هوية لبنان الفريدة”

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

بقلم روبير شعيب

الفاتيكان، الجمعة 31 أكتوبر 2008 (Zenit.org). – استقبل الأب الأقدس بندكتس السادس عشر صباح اليوم الجمعة رئيس الجمهورية اللبنانية، سيادة الرئيس الجنرال ميشال سليمان.

بعد اللقاء بالأب الأقدس كان للرئيس اللبناني وقفة مع الكاردينال ترشيسيو برتوني، أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان. وقد انضم إلى اللقاء وزير الخارجية والمهاجرين فوزي صلوخ، والمونسينيور دومينيك مامبرتي أمين سر العلاقات مع الدول.

وفي تقرير عن مجريات اللقاء قال  البيان صدر عن دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي، أن “الكرسي الرسولي شدد على اهتمامه بلبنان، وعبّر عن التزامه الدائم في العمل على الحفاظ على هوية لبنان الفريدة”.

كما وأشار البيان إلى أن الكرسي الرسولي عبّر عن “التقدير الحار” للجهود التي يقوم بها الوطن وزعماؤه “لإعادة الحياة المؤسساتية إلى سلكها المعتاد في الجدلية السياسية، حيث يقوم كل عناصر الشعب اللبناني بتقديم إسهامهم لأجل الخير العام، ويروا أن اهتماماتهم وتوقعاتهم مأخوذة على محمل الجد”.

هذا وأضاف البيان أن الحديث تطرق أخيرًا إلى “الأوضاع الإقليمية الدقيقة” مع تمني الطرفين أن يتم التوصل إلى “حل سريع وعادل للقضية الفلسطينية”، مع إشارة إلى “حالة ومشاكل الجماعة المسيحية في الشرق الأوسط”.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير