ماذا عنى يسوع عندما قال: "خذوا هذا دمي"؟

كان اليهود القدامى يحفظونَ الخمر لموائد العيد ، كعيد الفصح ، حين كانوا يؤدّون الشكر ( باليونانيّة eucharistein ) ، والتي منها اشتقّت كلمة ” افخارستيّا ” على أربعة كؤوس مقتسمة . والإنسان ، بالنسبة إلى الساميّين ، هو ” جسد ” وهو ” دم ” ؛ أي الحياة . فالكلامُ على الكأس لا يكمّل الكلام على الخبز ، وإنّما هو مرادف له . وفي ذلكَ الزمن ، كانت الكأس ترمزُ بسهولة إلى الموت ، والدم ” المسفوك ” يذكّر بالموت العنيف الذي كان نصيب الأبرار والأنبياء (متى 23 : 35 ) .

خبر الفدية لإطلاق سراح الراهبات والأيتام إشاعة!

نفي يوم أمس خبر طلب فدية لإطلاق سراح الراهبتين اللتين خطفتا مع ثلاثة أيتام في 28 حزيران من الموصل، وقد نفى الخبر من بغداد المونسنيور شليمون وردوني وقال أن هذا النوع من الإشاعات يسبب الضرر فقط لا غير.