الكنيسة الإيطالية تقدمًا دعمًا ملموسًا آخرًا للشعب السوري

مليون يورو تصل إلى الشعب من خلال مؤسسة كاريتاس

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

بينما تتسابق الأمم على تغيير موازين معادلات الأزمة الشرق أوسطية من خلال مضاعفة سعير الحرب وإرسال أسلحة أشد فتكًا، تطيع كنيسة إيطاليا صوت الإنجيل وترسل عونًا ملموسًا أكثر، عون يتوجه إلى الشعب، لا إلى من يقتله.

الحرب السورية، بحسب الإحصاءات أدت إلى مقتل أكثر من 160 ألف شخص حتى الآن وهجرت أكثر من 7 ملايين آخرين. وتجاوبًا مع مختلف النداءات الإنسانية، قرر مجلس أساقفة إيطاليا إرسال مليون يورو لمساعدة الشعب السوري. لقد تم تسليم هذه المساعدة لمؤسسة كاريتاس الدولية المسيحية التي تعمل على الأرض في سوريا دون تمييز بين مسيحي ومسلم. الهدف من هذه المساعدة هو بلسمة جراح الشعب والإسهام في تعزيز مشاريع التعاضد والإنماء.

Print Friendly, PDF & Email
Share this Entry

ZENIT Staff

فريق القسم العربي في وكالة زينيت العالمية يعمل في مناطق مختلفة من العالم لكي يوصل لكم صوت الكنيسة ووقع صدى الإنجيل الحي.

Help us mantain ZENIT

إذا نالت هذه المقالة اعجابك، يمكنك أن تساعدنا من خلال تبرع مادي صغير